العالم

دائرة القضاء : نظام صرف الأمانات الرقمي لأتمتة صرف مستحقات المتقاضين أثبت نجاحه

أكد القضاء في أبوظبي أن نظام الضمان الرقمي الذي طوره القضاء لأتمتة جميع إجراءات صرف حقوق المتقاضين في الأمور المالية ، قد أثبت نجاحاً ملموساً وفعالية كبيرة في إتمام التسويات بسرعة. المعاملات المتعلقة بصرف الأموال مساهمات في دعم خطة التحول الرقمي ، وتنفيذ المبادئ التوجيهية صاحب السمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان ، نائب رئيس مجلس الوزراء ، وزير شؤون الرئاسة ، رئيس السلطة القضائية في أبوظبي ، مع التطوير المستمر للخدمات المقدمة والاستفادة من التقنيات الحديثة ، وبالتالي المساهمة في ترسيخ نظام قانوني مبتكر يقدم خدمات ذات مستوى عالمي.

أوضح سعادة المستشار يوسف سعيد العبري وكيل دائرة القضاء بأبوظبي ، أن أهمية النظام تتمثل في تطوير خدمة رقمية موحدة لطلب صرف جميع أنواع الأمانة في المحاكم والنيابات من خلال البوابة الإلكترونية والربط. يمكن إرسالها إلى نظام الثقة ، مما يسمح للعميل بتقديم طلب تبادل ، إلى المحكمة أو النيابة ذات الصلة. لمراجعتها واعتمادها وتحويلها مباشرة إلى البنك مما يضمن فعالية وكفاءة الإجراءات ووقت وجهد جميع الأطراف والموظفين المعنيين.

وأشار إلى أن الإحصائيات الصادرة عن النظام والتي انطلقت مرحلتها الأولى في أغسطس من العام الماضي 2020 ، أظهرت اكتمال 52942 معاملة صرف أمانة رقمية ، من خلال نظام الربط الإلكتروني مع أنظمة أبوظبي. وتنفيذ 331936 إشعارا بالعملات الأجنبية ، و 8،976 معاملة آلية تسوية ، و 17،385 إيداعا إلكترونيا ، مع 15،010 إيصالات إلكترونية.

وأشار المستشار العبري إلى أن النظام الرقمي ، المصمم والمنفذ بالكامل من قبل مدراء تنفيذيين محليين مؤهلين في دائرة القضاء ، يوفر القدرة على تتبع التحويلات المصرفية في مراحلها الإلكترونية ومعرفة وضعها في أي وقت ، مع توفير الإخطارات الفورية اللازمة في حالة وجود مشكلة في التحويل لاتخاذ الإجراءات اللازمة بالإضافة إلى ضمان السرية التامة للتحويلات وبيانات العملاء وصحة التسويات مع البنك والتحقق من سلامة السجلات المالية للأطراف في الدعاوى القضائية.

وأكد على تطوير آلية متابعة للمسؤولين عن الصرف الإلكتروني للأمانات ، من خلال تحديد فترات زمنية لمراحل إتمام الصفقة ، بحيث يكون لكل مرحلة من مراحل الصرف فترة عمل عادية من خلالها تشمل المتأثرين. موظف ، ثم فترة تحذير ، يليها توضيح ، بالإضافة إلى ربط تقييم مستوى تقديم الخدمة من حيث المهلة والدقة والجودة وعبء العمل ، من خلال التقييم السنوي للموظفين ، لضمان زيادة كفاءة ودقة العمليات. وزيادة وتيرتها.

مطبعة
بريد إلكتروني




السابق
قبل خوض نهائي «يورو 2020».. «الآزوري» يتفوق على «الأسود»
التالي
أطول خلاف ديون في السعودية يقترب من تسوية بقيمة 7.25 مليار ريال