أياما-أخرى-سيقضيها-الأمير-فيليب-في-المستشفى-بسبب-الوعكة-الصحية-الأخيرة-التي-تعرض-لها

أياما أخرى سيقضيها الأمير فيليب في المستشفى بسبب الوعكة الصحية الأخيرة التي تعرض لها

قضى الأمير فيليب زوج ملكة بريطانية الملكة إليزابيث الثانية، والبالغ من العمر 99 عاما، ليلة أخرى في المستشفى التي يالقي علاجه في لندن بها، وقد كان دخل إلى المستشفى يوم الثلاثاء، بسبب وعكة صحية تعرض لها، وبحسب التصريحات الصادرة من قصر باكينجهام بأن الأمير فيلب سيقضى أياما أخرى للمراقبة في المستشفى

وعكة صحية يتعرض لها الأمير فيليب

وحاولت الصحف البريطانية أن توحي بالإطمئنان في التصريحات التي أصدرتها بهذا الشأن الخاص بمرض الأمير فيليب، رغم أن قد ظهر أن الوضع بالنسبة لهم مقلق أو غير مطمئن، أما الصحيفة الشعبية ذا صن The Sun ـ فقد كتب مقالا كبيرا في الصفحة الأولى من الصحيفة وكان عنوانه هو Hope you feel better أي نأمل أن تشعر بتحسن

لا علاقة لمرض الأمير بفيروس كورونا

وبسب ما تم إعلانه عن هذا الموضوع من قبل قصر باكينجهان أن الأمير تم نقله مساء يوم الثلاثاء الماضى إلى مستفشى الملك إدوراد السابع، وكان هذا الإجراء هو ما تم بشكل إحترازي إستجابة للوعكة الصحية التي تعرض لها الأمير، وأكدت العديد من الصفحة ووكالات الأنباء العالمية أن مرض الأمير فيليب أو الوعكة الصحية التي تعرض ل ها لا علاقة لها بفيروس كورونا المستجد

الدوق في حالة نفسية جديدة ومعنويات مرتفعة

من المعروف عن دوق إدنبرة أنه يمتلك روح مغامرة عالية، ومعنوياته دائما ما تكون مرتفعة ،وهذا ما تم التأكيد عليه خاصة أنه لم يحتاج أثناء نقله إلى المستشفى إلى سيارة إسعاف

Similar Posts