التخطي إلى المحتوى
مبعوث السويد بمأرب.. رسالة دولية لدعم الحكومة ضد الحوثي


أشاد المبعوث السويدي لدى اليمن، الخميس، بصلابة قيادة سلطات مأرب وقدرتها على تأمين المدنيين والنازحين من حرب مليشيا الحوثي.

ويزور مبعوث السويد لليمن، بيتر سمبني، محافظة مأرب ضمن رسائل دعم دولية للحكومة المعترف بها دوليا والتي يتعرض أهم معاقلها لأشرس هجوم بري عسكري يشنه الحوثيون منذ 7 فبراير/ شباط الماضي.

والتقى المبعوث السويدي الخاص إلى اليمن محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة لبحث مستجدات الأوضاع وتداعيات الهجمات الحوثية على المدنيين والنازحين، بحسب وكالة “سبأ” اليمنية.

وأكد المبعوث السويدي موقف بلاده الداعم لليمن ولعملية السلام ضمن جهود المجتمع الدولي لإنهاء الحرب والأزمة الإنسانية.

من جانبه، شدد محافظ محافظة مأرب، على ضرورة ممارسة الضغط الدولي على المليشيا الحوثية لوقف هجماتها الصاروخية المستمرة على مخيمات وتجمعات النازحين في المحافظة، التي راح ضحيتها العشرات من النازحين وتسبب بموجة نزوح للآلاف منهم مجدد وسط وضع إنساني صعب.

وأعرب عن أمله في أن يسهم الضغط الدولي بشكل فعال في خلق فرصة حقيقية للسلام وإنهاء معاناة اليمنيين التي تسببت بها المليشيا الحوثية المدعومة من نظام طهران.

وذكر المسؤول اليمني أن المليشيا الحوثية تعتبر أي مساعي سلام مجرد تكتيك لخوض جولة جديدة من الحرب وبأشكال مختلفة، مشيرا إلى رهان الانقلابيين على خبرتهم في التلاعب باتفاقات السلام لخداع العالم. 

وأكد أن حكومة بلاده تحرص على تحقيق السلام وقدمت الكثير من التنازلات لإنجاح كل الجهود الدولية، مضيفا “نسعى لسلام حقيقي يضمن عودة المؤسسات”.

وشدد العرادة على قدرة الجيش اليمني ورجال قبائل مأرب بدعم التحالف العربي على مواجهة عدوان المليشيات الحوثية وغطرستها وذلك حفاظا على مؤسسات الدولة.

في سياق التطورات العسكرية، حقق الجيش اليمني بدعم من مقاتلات التحالف تقدما ميدانيا عقب هجوم مضاد على مواقع المليشيات الانقلابية الإرهابية.

وقال بيان للجيش اليمني، اطلعت عليه “العين الإخبارية”، إن قواته بإسناد رجال قبائل مأرب نجحت في دحر مليشيا الحوثي من عدة مواقع قتالية في جبهة “الكسارة” إلى الجهة الغربية من المحافظة النفطية.

وأوضح أن هجوما معاكسا بمشاركة المدفعية الثقيلة حرر عدة مواقع وتمكن من تدمير 3 دوريات حوثية وسقوط من كانوا على متنها بين قتيل وجريح.

فيما استهدفت مقاتلات التحالف بقيادة السعودية بعدّة غارات تجمعات حوثية في مواقع متفرقة في الجبهات الغربية من محافظة مأرب وكبد المليشيات خسائر بشرية ومادية فادحة، وفقا لبيان الجيش اليمني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *