التخطي إلى المحتوى
فرنسا تتخطى 10 ملايين تطعيم ضد كورونا


أعلنت فرنسا، الخميس، تجاوز عتبة الـ10 ملايين شخص الذين تلقوا الجرعة الأولى من لقاح كورونا، فيما تواجه إغلاقاً لشهر في محاولة لاحتواء انتشار الوباء.

وقال رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستيكس إن البلاد “تجاوزت للتو 10 ملايين شخص تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح ما يعني أننا متقدمون بأسبوع على الهدف الذي حددته، هذا أداء جيد جداً، فرنسا تلقح الكثير من الأشخاص”.

وأضاف بعد زيارة إلى مركز تلقيح في شرق باريس: “وهذا يعود بالطبع على كل الذين يعملون 7 أيام في الأسبوع لخدمة هذه القضية الوطنية العظيمة ما يتيح لنا الخروج من الأزمة”.

وكانت الحكومة الفرنسية حددت هدفاً بتلقيح 10 ملايين شخص على الأقل بالجرعة الأولى حتى منتصف أبريل/نيسان، وبوتيرة يومية تبلغ 200 ألف إلى 300 ألف لقاح، تم بلوغ هذا الهدف قبل أيام.

وتعتزم أيضاً تلقيح 20 مليون شخص بحلول منتصف مايو/أيار، ثم 30 مليوناً في منتصف يونيو/حزيران.

وقال الناطق باسم الحكومة الفرنسية، جابريل أتال إن “الوضع الاستشفائي خطر” في فرنسا لكنه أشار أيضاً إلى أن إجراءات كبح الوباء التي اتخذت في الآونة الأخيرة في مواجهة “كوفيد-19” يبدو أنها تعطي نتائج.

وأضاف: “بدأنا نلاحظ أن الإجراءات الإضافية تعطي نتائج ولدينا كل الأسباب للاعتقاد بان أثرها سيكون كافياً من أجل وقف الوباء”.

وقد واجهت الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي نقصاً في الجرعات بسبب نظام الشراء والتوزيع المركزي في المؤسسة الأوروبية.

وقارن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الجهود الأوروبية “بمحرك ديزل”، وقال في مقابلة مع تلفزيون “آرت” اليوناني في مارس/آذار: “يبدأ بطيئاً لكنه يسير لمسافة طويلة”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *