التخطي إلى المحتوى
القوانين و التعديلات الجديدة للاتحاد الدولي فيفا في قانون كرة القدم 2019-2020

عمل الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا منذ نشاته على تطوير هذه اللعبة الشعبية باتخاده لقرارات من شانها ان تزيد في مصداقية هذه الهيئة وتعتبر الفيفا الهئية المشرعة للقوانين كرة القدم فهي من تعمل على وضع القوانين وهي من تحرص على تطبيقها ومدى ملائمتها وظروف اللعبة.

ابرز التعديلات الجديدة للاتحاد الدولي فيفا في قانون كرة القدم

لم يتوانى الاتحاد الدولي لكرة القدم على تطوير اللعبة وبعد مرور 115 سنة على تاسيسه صدرت تعديلات جديدة من قبل المجلس المسؤول عن القوانين وصفت بالتاريخية وهي 7 قرارات جديدة يرى البعض انها ستلعب دور مؤثر .

اليكم التعديلات الجديدة للاتحاد الدولي فيفا في قانون كرة القدم

التعديلات الجديدة للاتحاد الدولي

اولا:الغاء الهدف المسجل نتيجة لمسة يد متعمدة او غير متعمدة.

لمسة يد متعمدة او غير متعمدة

حيث سيلغى الهدف الذي ينجم عن لمس الكرة باليد سواء كان ذلك عمدا او عن غير عمد, من يستفيد بالكرة عن لمس يد ومن تم يسجل هدفا يلغى الهدف تلقائيا, ومن ترتطم الكرة بيده داخل منطقة الجزاء وتصل لزميل له يسجل هدفا يلغى الهدف, وتعتبر اليد التي تلمس الكرة وتكون اعلى من الكثف تعتبر لمسا متعمدا

ثانيا: الزام حارس المرمى بوجود قدم واحدة على الاقل على خط المرمى خلال ركلة الجزاء.

يلزم الحارس ابلوقوف على خط المرمى اثناء تنفيذ ركلات الجزاء دون ان تكون له حرية التحرك على الخط لكي يتقدم او يتراجع عنه, القانون الجديد يمنع الحارس نهائيا من ان يعود من خلف الخط اثناء التنفيذ صنف ذلك على انه قوة قوة دفع تمنحه افضلية اكبر لصد الكرة ويتووجب على الحارس ابقاء قدم واحدة على الاقل على الخط.

ثالثا: اشهار بطاقات صفراء وحمراء لسوء السلوك للطواقم الفنية والادارية.

البطاقات الصغراء والحمراء لم تعد حكرا عن هم من في المستطيل وحسب فالحكم الان بات بامكانه انذار او طرد كل من يجلس على خط الاحتياط سواء كان مدرب او لاعب احتياطي او حتى اداريا, اي ان انذار او طرد شفوي اصبح من الماضي.

رابعا: اللاعب المستبدل يغادر الملعب من اقرب خط تماس.

عمليات التبديل لن تستغرق وقتا اطول كما في السابق ولن يعود بامكان الفريق الذي يحاول الحصول على اكبر قدر من الوقت عبر التبديل ان يستفيد من هذه الميزة, حيث ينص التعديل الجديد على ان اللاعب المستبدل يخرج من اقرب نقطة يقف فيها عند حدود الملعب ولاداعي ان يذهب الى حط المنتصف كما جرت العادة.

خامسا: منع عناصر الفريق المهاجم من الوقوف في الحائط (يجب الابتعاد مسافة متر عليه).

لايجوز نواجد لاعب من الفريق الخصم في حائط الصد اي اه بات بامكان اللاعبين تكوين حائط من دون ازعاجات قد تؤثر على رؤية الحارس وسيتوجب على اللاعب الذي يريد ان يلعب دور سلبيا على حركة الحائط ان يقف على بعد متر منه اثناء التنفيذ.

سادسا: اسقاط الكرة في حالة ارتطامها بالحكم.

اسقاط الكرة

في الاول وقبل صدور هذه القرارات كان يعتبر الحكم لاعب من لاعبي المباراة واي لمس للكرة يعتبر عاديا وتستكمل الهجمة لكن وبعد هذا القرار فان لمس الحكم الكرة او ارتطمت فيه كيفما كان نوع الهجمة وفي اي مكان لمسته من الملعب سيتم اسقاط الكرة للفريق المهاجم والذي كانت بحوزته الكرة قبل ارتطامها بالحكم.;:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *